كل ما تحتاج إلى معرفته لبدء تداول العملات الرقمية

أصبح تداول العملات الرقمية شائعًا للغاية في الفترة الحالية، وهناك مجموعة كبيرة من الأفراد الذين يقومون بتداول العملات الرقمية كل يوم لكسب المزيد من المال.

قد يرغب الكثيرين ممن يمتلكون عملة البيتكوين في تداولها بعملة أخرى من أجل تحقيق المزيد من الأرباح السريعة، وعلى الرغم من أنك لست بحاجة إلى أن تكون خبيرًا لبدء التداول في سوق العملات الرقمية إلا أنه لابد من معرفة الأساسيات الرئيسية للبدء في تداولها.

1 .مراجعة سمعة منصة تداول العملات الرقمية وتسجيل حساب

– في البداية لم يكن يوجد سوى عدد قليل من منصات التداول الموثوقة المتاحة للأشخاص الذين أرادوا تداول العملات المشفرة، ولكن في الوقت الحاضر يوجد عدد كبير من البورصات ذات السمعة الطيبة في معظم الدول.

– من أجل البدء في التداول، ستحتاج إلى حساب يتم التحقق منه في واحدة من العديد من بورصات الأصول الرقمية العالمية الموجودة، ويجب على المبتدئين أن يعلموا أن معظم منصات التداول تتطلب من المستخدم التحقق من هويته.

– يجب عليك البحث في مجموعة متنوعة من البورصات التي تسمح للمقيمين في منطقتك بتداول الأصول الرقمية والتأكد من أن منصة التداول حسنة السمعة، وبعد التحقق من البورصة يرغب المتداولين في الاحتفاظ بمحفظة غير وصية من أجل تخزين العملات الرقمية، وإذا كان المتداولون يخططون لتبديل عملاتهم الرقمية ببعض الدولارات فإن الاحتفاظ بالأموال في البورصة لفترة مؤقتة هو أمر مثالى.

2 .الأسواق والمحافظ والأوامر

– بعد التحقق من المتداول، يمكنه البدء في التداول في البورصة، لكنه سيحتاج إلى بعض الأموال للبدء، إذا كنت تمتلك بالفعل عملة رقمية مشهورة مثل البيتكوين والإثيريوم وغيرها، فيمكنك إيداع الأموال في المحفظة الموجودة في البورصة، ستسمح لك بعض البورصات بإجراء عمليات بيع وشراء العملات.

– يعتبر هذا هو الوقت المناسب للتعرف على لوحة معلومات البورصة وملف تعريف المستخدم، يجب أن يتعلم المتداولون الجدد كيفية تنشيط المصادقة الثنائية على المنصة ومراجعة جميع الخيارات المتاحة.

– سيكون لمعظم البورصات أقسام قليلة للاختيار من بينها مثل “الأسواق” و”المحافظ” و”الاعدادات والملف الشخصى” و”الأوامر”، يقدم خيار “الأسواق” للمستخدم جميع أزواج العملات المشفرة والأوراق المالية المتاحة للتداول على المنصة.

– يقدم قسم “المحافظ” جميع المحافظ المتوفرة في البورصة حيث يمكنك إيداع جميع الأصول الرقمية التي تدعمها الشركة وتسحبها وتقوم بتخزينها، أما خيار “الاعدادات والملف الشخصى” فهو المكان الذى يمكن للمستخدم فيه تخصيص الاعدادات مثل المصادقة الثنائية ومعلومات المستخدم والبريد الإلكترونى وغيرها من البيانات المهمة المرتبطة بالحساب، وفى خيار “الأوامر” يجد المستخدمون الأوامر التي وضعوها سواء أكانت غير مكتملة أو مكتملة.

3 .الرسوم البيانية والأدوات والمؤشرات

– مع عرض الرسوم البيانية للاتجاهات، قد تساعد بعض أدوات التخطيط المتاحة في البورصة المتداول على التنبؤ بحركات سوق العملة قصيرة الآجل وطويلة الآجل بشكل أفضل، بعد التعرف على البورصة والأسواق قد ترغب في التعرف على بعض المؤشرات الفنية وأدوات التخطيط، فعلى سبيل المثال: يقيس مؤشر القوة النسبية السرعة وقوة تقلب أسعار السوق، وسوف يعطى للمتداولين بعض المعرفة حول ما إذا كان السوق في ذروة بيع أم ذروة شراء.

– مؤشر الاستوكاستك الذى يقيس الزخم الحالي داخل الأسواق ويجمع البيانات حول دعم الأصول الرقمية ومقاومتها، أيضًا يوجد مؤشر الماكد الذى يتكون من اثنين من المتوسطات المتحركة الآسية ويستخدمها لتتبع الزخم.