كازينو لبنان

يعود مصدر كلمة كازينو الى اصول ايطالية في القرن 19 ، كازا و تعني المنزل, أو الفيلا الصغيرة(Casa) أو مكان لاجتماع الناس الذي يستضيف الأنشطة المختلفة و الممتعة مثل الرقص و المراهنات و القمار , أو لممارسة الرياضة أو استماع الموسيقى, اما لكلمة كازينو باللغة الانجليزية عدة معاني منها بيت مصيف, أو لعبة أوراق, و تعرف كلمة كازينو أيضا باللغة الانجليزية بأنها المبنى او الغرفة أو المكان لاستضافة نشاطات الفمار و المراهنات و هو المعني الرئيسي و المعروف المستخدم حاليا لدى جميع الناس لهذه الكلمة.

أما تاريخ بيوت القمار فبدأت من بلد اليونان الفديمة بالاضافة الى الرومان ثم الى فرنسا وانجلترا الى يومنا هذا, و بالنسبة للألعاب و الرهانات فبدأت بالألعاب التي تتطلب مهاره مثل لعبة الكرابس و لعبة البوكر و لعبة البلاك جالك و الروليت و لعبة الباكرات أو لعبة الباتشينكو الشهيرة في اليابان والات السلوت وهي من اشهر الالعاب القمار حتى يومنا و هي تعبتر ماكينة الحظ كونها تعتمد على الحظ و فيها شاشة تحتوي على ثلاث بكرات أو أكثر وهي تدور حين يتم الضغط على زر معين أو زراع في الالات الحديثة بدلا من زر وهي تكون مبرمحه بالحاسوب.

و يقوم مبدأ القمار أو المراهنة على الحظ بشكل أساسي مثل لعبة اليانصيب و لعبة الروليت أو لعبة البنغو فهي لعب عشوائية تماما ولجميع اللاعبين فرص متساوية اما الفوز أو الخسارة, وبعض الالعاب الاخرى يتطلب مهارة و حظ و مخاطره مثل لعبة البوكر و لعبة الروليت و حتى الرهانات مثل الرهان على المباريات فهي تتطلب معرفة قوة الفريق المراهن عليه و فرصه بالفوز بالاضافة الى مخاطره كون المعرفة لا تكفي للتنبؤ بالفريق الفائز, و في بعض الالعاب تعتمد على الاحتمالية.

ففي يومنا هذا تقدر أرباح الكازينوهات أكثر من مليار ونصف المليار دولار أمريكي و هي تزداد عاما بعد عام كما أعلن مكتب برايس هاوس, و تعد الولات المتحدة الأمريكية من أعلى ايرادات حيث تزيد ايراداتها عن خمسة وستون مليون دولار امريكي وخاصة في ولاية لاس فيغاس (نيفادا) الشهيرة بأكبر كازينوهات و نوادي القمار في العالم و من أشهرها كازينو بلاغيو, و يليها أسيا منطقة المحيط الهادئ التي تزيد ايراداتها عن خمسة و أربعون مليون دولار امريكي و منها مدينة ماكاو التي تقع على سواحل الصين الجنوبية بالاضافة الى حمهورية سنغافوره, و يأتي بعدها أوروبا و الشرق الأوسط و افريقيا بحيث تزيد ارباح الكازينوهات عن 20 مليون دولار امريكي ومنها فرنسا و ألمانيا و بولندا بالاضافة الى كازينو لبنان المتواجد في دولة لبنان حيث يعد مصدر لجذب السياح من مختلف انحاء العالم وخاصة من الدول العربية.

و يعد كازينو لبنان من أول الكازينوهات الفعلية في الشرق الأوسط, بينما يوجد حاليا العديد من الكازينوهات الالكترونية و منها باللغة العربية التي توفر جميع خصائص و ميزات الكازينو الفعلي و ألعابه أيضا و منها لعبة البوكر الالكترونية و لعبة البلاك جالك و لعبة الروليت ولعبة السلوتس الالكترونية بدلا من الات السلوتس الفعلية التي تعمل بذراع و لا تختلف هذه الالعاب أبدا عن الألعاب الفعلية.

بالاضافة الى أنها توفر رهانات على أحداث رياضية مهمة مثل كرة القدم و التي تعد أعلى نسبة مراهنات و سباقات السيارات و الخيل و الرهانات على سباقات للجمال في بعض الدول, حيث يمكن للاعب او المشارك اللعب من خلال جهاز الكمبيوتر و حتى الهاتف المحمول, و يمكنه ايضا الفوز بمبالغ مالية تماما مثل الكازينوهات الفعلية و بامكانه سحب هذه المبالغ أما عن طريق حوالات بنكية او عن طريق بطاقة انترنت أو بطاقة ائتمانية, وحتى يمكن استخدام هذا المال للتسوق عبر الانترنت

حيث أصبح الكازينو الفعلي و الالكتروني خاصة في يومنا هذا عبارة عن وسيلة للترفيه و كسب المال عن طريق استخدام الحظ لدى الشباب و بالتحديد الرهانات التي تقوم على رياضة كرة القدم, و أغلبيتها على الدوري الاسباني و الايطالي و دوري ابطال أوروبا الذي يعد من أهم هوايات الشباب و هي تتواجد ليس فقط على الانترنت بل ان هنالك من يقوم بالرهان على المباريات وألعاب الشدة مثل لعبة الطرنيب و لعبة البوكر في الكافيهات و القهاوي رغم رفض المجتمع العربي لمفهوم و مبدأ القمار و الكازينو الا أنها متواجده في هذه الأماكن.